الخميس، 26 يناير، 2012

قريبــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاً

 

 

سوف أتابع كتاباتى من جديد بعد فترة توقف طويلة

الى لقــــــــــــــــــــــــــــــــــــاء

الجمعة، 1 أبريل، 2011

معان لابد من تغيرها بعد الثوره


لسة شوية
اصبر يابنى
فى العجلة الندامة
كل حاجة بأوانها
وأقوال كتيير أووووووى من النوع دة ماليه حياتنا
وكإن الحياه تنتظرك أنت فقط دون الآخرين



الخميس، 17 مارس، 2011

لهذه الأسباب سأقول نعم لتعديل الدستور

مما لاشك فيه ان دستور 1971 قد سقط بقيام ثوره 25 يناير وقد كان هذا الدستور بالأساس لا يعبر عن آمال وطموحات الشعب المصرى

لذا فقد وجب تغيير هذا الدستور العقيم بدستور جديد يعبر عن آمال وطموحات الشعب المصرى ويحمى مكتسبات الثوره ويحمى

مقدرات هذا الشعب العظيم من اى مسئول قادم قد تسول له نفس بالعبث بمقدرات واقوات هذا الشعب

ولعل انسب الطرق لوضع دستور عصرى جديد لجمهوريه مصر العربيه هو إنتخاب لجنه تأسيسية لوضع دستور جديد للبلاد ومن ثم تمريرة الى لجنه فنيه تخصصيه يكون هدفها صياغة مواد الدستور ثم يطرح على الشعب للإستفتاء العام وإن كنت ارى انه يجب ان يطرح مادة مادة حتى يتثنى عرضه على الرأى العام بسهوله ويسر

ولكن السؤال الذى يطرح نفسه وبقوة من الذى سوف يقوم بإنتخاب هذة اللجنه التأسيسيه فهناك طريقتين هما :

1- ان يقوم الشعب بالإختيار المباشر لهذة اللجنة ولكن هناك صعوبه بالغة فى أن يحدث توافق شعبى حول أعضاء هذة اللجنه لا سيما ان عدد أعضاء هذة اللجنه قد يتجواز 100 شخص وسيحدث تشتيت للأصوات

2- أن تنتخب اللجنه من درجتين - أى ان تقوم جهة منتخبه من الشعب بإختيار أعضاء هذة اللجنة نيابه عن الشعب والمقصود بالجهة المنتخبه هو مجلس الشعب وهذا المجلس قد حل

ذاك بالنسبه لطرق إنتخاب اللجنه التأسيسية أو ان يتم تعين هذة اللجنه

وأيضاً نعود لنفس النقطه وهى لو قام المجلس الأعلى للقوات المسلحة بتعيين هذة اللجنه هل سيرضى عنها الشعب وهل سيوافق على ما سوف تنص عليه

الإجابه المنطقيه هى لا وذلك لما مررنا به لسنوات كثيره مضت

إذن ماهو الحل الآن

انا أرى أنه بالنظر بالظروف الراهنه للبلاد حالياً وماتمر به من مرحله غايه الدقه ان فكرة بث الحياه لمدة قليله فى دستور71 عن طريق الموافقه على هذة التعديلات الدستوريه حتى يتثنى لنا العبور من هذا المأزق الحرج حالياً وحتى يتم عودة الروح الى مؤسسات الدوله التشريعية بوجود مجلس شعب حر ومنتخب يعبر عن رأى الشعب وايضا تولى الرئيس الجديد لمهام عمله ومن ثم يتم وضع دستور جديد للبلاد

أنا وإن كنت كما كثير من أبناء هذا الوطن العظيم يريد وضع دستور جديد الآن إلى ان عمل كهذا سوف يستغرق أكثر من عام من وضع دستور جديد ثم عرضة على الرأى العام للنقاش حولة مدة لاتقل عن شهر ثم ان يتم طرحة للإستفتاء العام مادة مادة

ولكن الوضع الحالى لا يحتمل ان تطول هذة المدة الإنتقاليه أكثر من هذافى ظل حالة أمنيه غير مستقرة ووضع إقتصادى مرعب للبلاد

ومن هنا فإن التعديلات الدستوريه هى بمثابه جسر يعبر بنا إلى بر الآمان

ولكن هناك ثمه تخوفات عن البعض منها:

1- صلاحيات الرئيس فى الدستور

فالتعديلات الزمت الرئيس الجديد بأن يقوم بوضع دستور جديد للبلاد فى مدة 6 أشهر

2- تخوف لدى البعض من عودة الوطنى فى ظل إجراء إنتخابات سريعه أو أكتساح الإخوان للإنتخابات على إعتبار أنها القوه الوحيدة المنظمه على الساحة فى الوقت الحالى

بالنسبة للوطنى - إلى هو مكنش وطنى ولا حاجة - فنسب فوزة فى الإنتخابات حال إجراء انتخابات حرة نزيهة تكاد تكون معدومه

أما الإخوان فلا شك أنهم قوة منظمه ولكن إذا جائوا عن طريق الصناديق فتك هى الديمقراطية

ومن هنا أرجو من الجميع

أولا :المشاركة فى الإستفتاء القادم

سواء بنعم أو لا

صوتك بجد المرة دى هيبقى أمانه وواجب وطنى وحقك ان تقولة بكل ديمقراطيه

ثانياً :

قبول نتيجة الإستفتاء والتسليم برأى الأغلبية

السبت، 2 يناير، 2010

عشنا قد ما عشنا

عشنا حالمانين ببكره الى هيجى يخادنا

لدنيا كتير حلمنا بيها

دنيا جميله

دنيا كل ناسها بتحب بعض

دنيا مفهاش حاجه من حقد وغل

دنيا صافيه زى السما بعد هطول المطر

دنيا فيها نلاقى حب حياتنا المنتظر

حبيب يقدر معنى كله حب

حبيب يدى لحبيببوا كل معانى الوفاء

حبيب كأنوا ملاك وليك من الجنه نزل

حبيب بلمسه من ايدو يدوبك

وبحضن منه بنسيك هموم دنيا الملل

لكـــــــن

بكـــــــتره الى كتير اتمنناه

كان دايما بيهرب

وبيجى بكره غير الى بنتمناه

لكن ما بإيدى غير انى

أفضل عايش بالأمل

ان ممكن يجى

ويكون

بيه

احلى بدايه

لأحلى دنيا انا بتمناها


 

السبت، 12 ديسمبر، 2009

س & ج


 

يعنى إيه حياه؟

إنك تبقى عايش الحياه بحلوها ومرها

يعنى إيه موت ؟

يعنى حاجه ناس كتير بتكرها أو نقدر نقول بتخاف منها لإن الإنسان بطبعه بيخاف من الحاجه الى ميعرفهاش

فمابالك بالموت الى محدش يعرف عنه حاجه

ويعنى إيه سعاده ؟

مجرد إحساس مؤقت

ويعنى إيه هدف؟

حاجه بتشغل بال الإنسان وبتخليه عمال يجرى وراها

وياترى السعاده بتتحقق ؟

أحيانا

طب لو اتحققت ياترى بتدوم ؟

لأطبعاً

إيه يا عم الأسئله دى كلها

ده طبعا الى هتقولوه

بس الحقيقه إن الكام سئوال دول خلاصه قصص وحواديت وتجارب كتير

فحبيت إنى اشاركهم معاكوا

ع الله أكون قدرت أوصلكم حاجه

الجمعة، 20 مارس، 2009

نظرة عين

Untitled-1

دائما ما كانت تسحرنى بنظرة عيناها

ودائما ما كنت اسرح واغرق فى عيناها الساحرتين

ودائما ما كنت اصبح كالطفل الذى لم يتعلم النطق بعد

فامامها يعجز لسانى عن النطق بكلمة واحدة

فما هى الا لحظات اختلس فيها النظر الى عيناها اللاتى اصبحت اسيرهما

ودائما ما كنت اقول فى نفسى انى سوف اذهب اليها واعترف بعشقى وغرامى لها

وكثيرا ما حلمت بها ولكن خرسى امام محبوبتى وعدم استطاعتى على البوح

بما اكنة لها من عشق دائما ما يجعلنى اتردد فى البوح لها بمكنون قلبى

الا اننى وبعد ان شربت من مشروب الشجاعة برميلا قررت ان اذهب اليها واعترف لها بكل ذلك

فاغمضت عينايى لدقائق محاولا ان اتصور ما سوف اقوله لها

ولكنى بعد دقائق

من الحيرة لم اعرف سوى انى احمق

لا اعرف حتى ما سوف اقوله لها

وما هى الا لحظات

وكأن مشروب الشجاعة قد بدا مفعوله

فقد قررت الذهاب اليها ولاقول ما اقول

ذهبت اليها ووقفت على بعد خطوات منها ورأيتها جالسة فأخذت شهيقا عميقا

وذهبت اليها وجلست امامها وقد مرت لحظات قبل ان ينطق لسانى ببعض الهمهمات

التى لم تكن مفهومة حتى بالنسبة لى

وفجأة وجدت لسانى قد اطلق قذيفة مدوية قائـــــــــلا

أنــــــــــــــــــــــــــــــــــــا بـــحــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــبك

ولا اعلم كيف قالها ولا من اين اتى بهذة الجرأ ة الغير معهودة منة لكى ينطقها

أو كأنها اصبحت حملا ثقلا علية مما سبب له الالام من كثرة حملها ولذلك فقد تخلص

منها فى اقرب فرصة سنحت له

الا ان ماتلى ذلك لم يقل جراءة عن سابقتها

فلقد اعترفت لها عن مرات عديدة سابقة عجزت فيها عن قدرتى عن الاعتراف بحبى لها

واعترفت بمدى عشقى لعيناها وكيف يسحرانى

واعترفت لها بكل الليالى الى اتتى فيها فى احلامى

ولكنها وبعد كل ما قلته لها لم تكن لتنطق بكلمة واحدة فلم تكن تفعل ســـــــــوى

الـــــــــــــــــــــضحــــــــــــــك و الــــــــــــــــتمــــــــــــــايل فى جلستها

ولكنى رضيت بذلك ولم اكن لأطلب اكثر من ذلك

واستمريت فى الكلام معها وتحدثت معها عما جرى لى فى اول مرة تقع عينى فى

عيناها الساحرتين وما اصابنى بعدها الا انها ظلت مستمرة فى الضحك والتمايل

ولكنى اصبحت فى حاجة ماسة الى سماع صوتها وردها على ما اقول

فطلبت منها أن ترد على ما اقول سواء أكان بالرفض أو القبول

وذلك على الرغم من خوفى الشديد من ان ترفضنى

الا اننى طلبت ذلك لكى اسمع صوتها او لربما تذكر اسمى على لسانها فاطير فرحا

ولكنها ظلت مستمرة فى الضحك والتمايل وان كان تمايلها قد اازداد

ومع اذدياد تمايلها كان عضبى فى ازدياد

فبعد ان مرت ساعة اتراجاها فى ان تتكلم وتجيبنى

انفجرت اوردتى غضبا واصبحت كالمجنون انظر يمينا ويسارا واحيانا محركا يدى بحركات

عشوائية كان دافعها الاساسى ما ينتابنى من غضب جراء اهمالها لى وعدم ردها على ما اقول

الا انى وانا اتلفت بجوارى وجدت حجرا فأخذته ورميتها به بـــــــــــقوة

لعلى فعلت ذلك لاسمع صوتها وهى تتالم او حتى لتشتمنى او تعاتبى

وحاسست ببطرقات على كتفى وكأنها مطرقة

فرفعت راسى لاعلى لارى شابا يحدثنى قائلا

يعنى انتا اعمى واطرش كمان

فمان كان منى الا الذهول فلا ادرى ماذل يريد او عن ماذا يتكلم

انتا مش تحاسب مش شايفنى قاعد ع البحر زيك

طب اديك غرئتلى هدومى لما رميت الحجر

المرة الجاية تبقى تحاسب يا شاتر

وما كان منى الا ان القيت نظرة عابرة على المكان وعلى البحر

وسرت ولم يدر فى خلدى سوى سواء واحد

هل سمعنى احد وانا اتحدث ام كنت اتحدث فى صمت ؟

الأربعاء، 31 ديسمبر، 2008

مش عارف اقوول اية
























كلام كتير بس للاسف ممنوش فايدة

واحساس فظيع بالمرارة

خلى الكلام وقف